من أخبار العاصمة الإدارية الجديدة

3 شركات إماراتية وإنجليزية وأوروبية تتنافس على إدارة منظومة النظافة بالعاصمة الإدارية الجديدة


3 شركات إماراتية وإنجليزية وأوروبية تتنافس على إدارة منظومة النظافة بالعاصمة الإدارية الجديدة

منافسات قوية من شركات عالمية للدخول فى العاصمة الإدارية الجديدة، والشركة تفاصل بين العروض الأفضل والأقوى، هكذا ما حدث فى ملف منظومة النظافة داخل العاصمة الإدارية، حيث تقدم محو 12 شركة عالمية بعروض فنية ومالية لإدارة منظومة النظافة داخل العاصمة، طبقا لما أكده اللواء أحمد زكى عابدين، رئيس شركة العاصمة الإدارية الجديدة.

وأضاف اللواء أحمد زكى عابدين، فى تصريح لـ"اليوم السابع" أن شركة العاصمة الإدارية الجديدة، قامت باختيار الأفضل العروض المقدمة من الـ 12 شركة، ووقع الاختيار علي 3 شركات منهم شركة إماراتية، وأخرى إنجليزية، والثالثة أوروبية، وجار فتح العروض الفتية لاختيار الأفضل من هذه الشركات الثلاثة .

من جانبه كشف العميد خالد الحسينى، المتحدث باسم شركة العاصمة الإدارية الجديدة، كشف عن أكبر مشروع نظافة فى الشرق الأوسط ينفذ داخل العاصمة الإدارية الجديدة.

وأضاف العميد خالد الحسينى، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" أنه تم تخصيص 153 فدان لإقامة أكبر مشروع نظافة فى الشرق الأوسط داخل العاصمة، لافتا إلى أن المشروع سيكون عبارة عن إدارة متكاملة للمخلفات الصلبة ويشكل كل مراحلها والنظافة العامة والأنشطة المرتبطة بها، من رش للمبيدات ونظافة الحدائق ومشاركة المجتمع والمشروعاتا لصغيرة.

وأوضج المتحدث باسم شركة العاصمة الإدارية الجديدة، أن المشروع يتضمن وحدات ومصانع لإعادة تدوير المخلفات الصلبة، كما يتضمن لأول مرة وحدات لإنتاج الكهرباء من المخلفات وربطها بالشبكة.

وأوضح أنه تم مراعاة كافة التفاصيل الدقيقة فى المشروع، لافتا إلى أن صاحب فكرة مشروع يعد من أفضل 139 واحد فى العالم فى هذا المجال، فهو حاصل على شهادة دولية كأفضل مدير دولى لإدارة المخلفات.

وأكد العميد خالد الحسينى، أن تشغيل المشروع بشكل رسمى سيتم قبل تسكين المرحلة الأولى لمشروع العاصمة الإدارية بشهرين، لافتا إلى أنه تم تقييم العروض المقدمة من الشركات الأجنبية التى طلبت العمل داخل العاصمة الإدارية الجديدة، وتم اختيار 3 شركات بناء على العروض المقدمة منها وسيتم الإعلان عن هذه الشركات خلال مارس المقبل.

وأوضح أن المشروع سيوفر نحو 2000 فرصة عمل بشكل مبدئى، مؤكدا أن إدارة النظافة تتضمن نحو 24 إدارة يأتى من بينها إدارة النظافة والتجميل.

وأوضح أن شركة العاصمة الإدارية، انتهت من إعداد كراسة الشروط والمواصفات لمناقصة إدارة المخلفات الصلبة بالمدينة، وفقا لأعلى المعايير العالمية المطبقة.

وقال العميد خالد الحسينى، المتحدث باسم العاصمة الادارية الجديدة، أنه تم إعداد هذه المواصفات طبقا لأعلى المعايير العالمية ، بغرض وضع هذه المواصفات وتطويعها بما يتناسب مع تكاليف التشغيل المصرية، موضحا أن المشروع يتضمن وحدة للفر والتجنيب، وكذلك محطة لتحويل المخلفات لكهرباء، يتم ربطها على الشبكة العامة وفقا لأحدث التكنولوجيات فى العالم.

كما يتضمن النظام الجديد كافة التفاصيل الدقيقة التي تلافى المشاكل التى حدثت مع الشركات الأجنبية، التي سبق لها العمل في مصر، يتكامل المشروع مع المشروعات الصغيرة لإعادة التدوير، الممولة من جهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر، والتى تتيح فرص عمل جديدة ودائمة تبلغ حوالى 1200 فرصة عمل ومن المنتظر أن تطرح خلال الربع الأول من هذا العام ليبدأ العمل الفعلى مع بدء تسكين المدينة.