من أخبار العاصمة الإدارية الجديدة

صبور | عائدات قناة السويس ستساهم في تنشيط السوق العقاري وخاصة العاصمة الإدارية الجديدة


صبور | عائدات قناة السويس ستساهم في تنشيط السوق العقاري وخاصة العاصمة الإدارية الجديدة

قال المهندس حسين صبور، رئيس مجلس إدارة شركة الأهلي للتطوير العقاري، إن 12% من عائدات قناة السويس التي سيتم تفكيكها خلال شهر يونيو ستتضخ بالسوق العقارية، فهو الملاذ الآمن للعميل رغم بطئ الحصول على الأرباح.

وتابع أن عائدات قناة السويس ستساهم في تنشيط السوق العقاري بشكل كبير، وبالتالي فهناك ذيادة مرتقبة تصل لـ30% في الأسعار، خاصة داخل العاصمة الإدارية يليها مدينة العلمين الجديدة والساحل الشمالي.

وأشار إلى أن العميل يبحث دائمًا عن استثمار آمن وسوق منتظم ولن يجد ذلك إلا في سوق العقارات، وبالتالي سيتم سد حجم الطلب المتزايد والذي لم يستطع المطورين سده حتى الآن، ما سيوفر آلاف من فرص العمل لكثير من الشباب ويساهم بشكل كبير في خفض معدلات البطالة.

خلال الآونة الأخيرة تغيرت نظرة المواطنين للعقار كوسيلة للاستثمار ووعاء ادخارى نتيجة عدة متغيرات، ولكن فى البدء علينا أن نعرف ما كانت عليه الأمور خلال السنوات القليلة الماضية والتغيرات التى طرأت على السوق العقارية المصرية.

يذكر أن الرئيس الفخرى لجمعية رجال الأعمال المصريين، قال إنه مازال هناك ركود بقطاع العقارات فى مصر، غير أن هناك انتعاشًا طفيفًا بقطاع السياحة، وذلك بسبب اطمئنان السياح للوضع الأمنى فى مصر.

ونوه إلى أن السياحة عادت لمقاصد الأقصر وأسوان والغردقة، ومازالت غائبة عن شرم الشيخ.

وقلل صبور، من تأثير مبادرة البنك المركزى بتخصيص مبلغ 50 مليار جنيه لتمويل العقارى، مطالباً بضرورة التركيز على أسباب الركود العقارى، وهى ارتفاع التكلفة، وليست انخفاض القوة الشرائية.